المشاركات

لمحة عن كتابي الجديد: البرقيات السرية لوزارة الخارجية السعودية

صورة
ويكيليكس الفاضحة تسبر أغوار المراخنة وتبوح بمكنوناتهم السرية
وجريمة تدمير اليمن سوف تلاحق آل سعود وآل نهيان إلى قيام الساعة
كُنت قد أعلنت قبل حوالي ثلاث أسابيع عن صدور كتابي الجديد - البرقيات السرية لوزارة الخارجية السعودية - بطبعته الإلكترونية والذي يحوي على 2000 برقية وتقرير استخباري سري خاصة بوزارة الخارجية السعودية للفترة ما بين عام 2009م إلى حوالي العام 2014م, وكانت جهة ما قد سربت تلك الوثائق الرسمية السرية إلى مقع ويكيليكس المشهور, وقام أصحاب ذلك الموقع بنشرها بتاريخ 19 يونيو من عام 2015م. وقد وضحت في الكتاب ماهية تلك الوثائق ونسبة البرقيات والتقارير الاستخبارية المُهمة منها وغير المهم أيضاً والغالبة على تلك البرقيات؛ وذكرت أنها المرة الأولى التي يطلع فيها الجمهور على وثائق نظام دكتاتوري بوليسي قمعي خدين لأمريكا والغرب قبل زواله, بل لدينا تجارب فاشلة مع الأنظمة التي سقطت أبان الحراك الشعبي العربي, ولاحظنا كيف استطاعت تلك الأنظمة التخلص من وثائقها السرية وإعدام كل مُتعلقاتها في الدقائق الأخيرة قبل السقوط. وربما كان من حُسن حظ آل سعود أن تلك الوثائق قد تم نشرها بطريقة عشوائية وصورة مُ…

بعد مرور ثلاثة أشهر على الأزمة هل استوعبت قطر الدرس ؟

صورة
السعيد من وعظ بغيره والشقي من اتعظ به غيره ولا توجد دروس مجانية في الحياة ما بالك بسياسات الدول
البوصلة القطرية أضاعت اتجاهها لهذا تلقت الطعنات ممن يحسبونهم أصدقاء وليس من قِبل الأعداء المفترضين
لذا فالنظام القطري بحاجة لمُراجعة سياسته وتفعيل ثقافة المُجتمع القطري بعيداً تقليد الثقافة النجدية المستوردة
كما وعدت القارئ الكريم فإني سأُحاول قدر المُستطاع أن أكن مُحايداً في تناول الأزمة القطرية الأخيرة, رغم تعاطفي ومُساندتي للشعب القطري المجنى عليه وقطعاً لن أؤيد هذا الحصار الخبيث وإن كان جزئياً مهما كانت أسبابه ومُبرراته ضد الشعب القطري أو ضد أي شعب آخر؛ وموقفي واضح ضد مفهوم الحصار كسلاح للقتل البطيء سواء كان حصار حائل الذي أقره كلاب البحر الإنجليز في عام 1921م بواسطة عميلهم الصغير عبد العزيز بن سعود, أو حصار العراق الذي أقرته أمريكا وبريطانيا بمعونة الدويلات المُرتهنة لواشنطن, أو الحصار الحالي المفروض من قبل الصهاينة الإسرائيليين على غزة والذي يطبقه نظام السيسي الرخيص. إذن موقفي واضح وصريح فأنا ضد أي حصار اقتصادي ضد أي شعب كان, ما بالك إذا كان هذا الحصار سيفرض على شعب عربي ومُسلم.
أما بالنس…

عراب الإرهاب محمد بن نايف إلى مزبلة التاريخ

صورة
رغم خدماته الجليلة لأمريكا ورغم حيازته ميدالية جورج تينت لم يشفع له كل ذلك وتم ركله
من قبل لنفسه أن يجلس على مقعد عمه المركول مقرن عليه أن يتقبل الركلة المتوقعة بروح رياضية
أوهمه عقله الصغير أنه سيصبح الملك القادم للمزرعة السعودية فتحطمت كل آماله في العشر الأواخر
لا يوجد إنسان سوي يحزن أو يتأثر على خلع أو إزاحة جلاد دموي كمحمد بن نايف مهما كانت ظروف إزاحته غير عادلة, طبعاً باستثناء أيتامه ممن أصبح قدوتهم في الظلم والبطش وبعض المأبونين ممن أصيبوا بمتلازمة ستوكهولم أي عشق الضحية للجلاد, وهؤلاء يجب أن نتعامل معهم كمرضى نفسيين بحاجة لعلاج عاجل وليس كأشخاص أسوياء يتباكون على مجرم سيكوباتي كعميل الـ CIAمحمد بن نايف الذي سامهم سوء العذاب. فكم من أم حرمها هذا المجرم وأبيه من قبله من رؤية فلذة كبدها كما حال أم الدكتور سعود الهاشمي, التي توفيت وهي تئن وتتمنى رؤية ولدها التي أُعتقل ظلماً وعدواناً وغُيب في غياهب سجون نايف وولده الجلاد محمد, وكم من طفل وطفلة كبروا دون أن يروا آبائهم لأنهم مغيبون في سجون ذلك المدمن محمد بن نايف, وكم من شيخ جليل ومصلح فاضل رمى بهم محمد بن نايف في "منتجع" الحائ…

خصوم قطر حسموا أمرهم إما استلام وركوع تام أو لا سلام ولا كلام

صورة
بعد كلمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس اتضح أنهُ المُحرك الرئيس لتلك الأزمة وزال الغموض الذي اعترى الجميع خلال الأيام الفائتة, وشخصياً كغيري استغربت تلك الجراءة السعودية - الإماراتية - البحرينية على اتخاذ هكذا قرار خطير دون الرجوع لأمريكا أو مُشاورة البيت الأبيض, لأن ترامب خدعنا بمصافحته الإعلامية مع تميم في الرياض؛ وبالمقابل تميم لم يفصح عما دار بينهما فأصابت الجميع الدهشة لهذا الانقلاب الخليجي المفاجئ وتلك الجرأة السعودية !!

بالرغم من أنني واثق تماماً بأن دجاجات الخليج لا يُمكن لها تكاكي إلا بأمر الديك الأمريكي, لكن قلت ربما استغل آل سعود فرصة الأزمة الأمريكية الداخلية ودفعهم للجزية إلى سيدهم ترامب فانتهزوا الفرصة وسارعوا بالغدر والايقاع بتميم مؤملين على صمت ترامب خاصة بعد أن منحوه المليارات وبهذا يكون شعارهم (اطعم الفم تستحي العين).

إلا أن ترامب بالأمس قد حسم ذلك الجدل وباح بالمكنون؛ وظهوره وتصريحه العدائي ضد قطر على ما أظن أنه جاء ليؤكد التهمة الموجهة لتميم خاصة بعد أن فشل وكلاؤه في المنطقة في تسويق فريتهم الإعلامية, فأراد أن يظهر هو في الصورة ويبعث برسالة تهديد ووعيد واضحة مفاده…